facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    ضبط معمل زور ماركات عالمية لمكملات غذائية ومستلزمات طبية   الرئيس العراقي يغادر المملكة   نقابة الصحفيين تفرض على المواقع 1000 دينار سنويا وتضاعف الرسوم على اعضائها   نقابة المحروقات تحذر من التعامل مع موزعي غاز غير مرخصين   المجالي مغردا : من يستقوي على وطنه باختلاق الكذب انسان بلا قيمة ولا ضمير   أبو رمان : موقفنا ثابت برفض العنف وقلنا لن نستبق التحقيق في حادثة قنديل   بيع صقرين بـ (37) ألف دينار في الأردن   ضبط (80) تنكة زيت مغشوش في جرش   جامعة فيلادلفيا تشجع طلبتها للتميز الرياضي   بالصور .. بازار في "عمان العربية" للحرف اليدوية  
مطالبة بإعدام مرتكب جريمة دير السعنة
التاريخ : 06-11-2018 11:07:43 | المشاهدات 6843

طالبت عشيرة السناجلة بإعدام قاتل ابنها علي صالح الفقهاء السناجلة وزوجته، في الجريمة المعروفة بـ"جريمة دير السعنة"، شنقا حتى الموت، ليكون عبرة للآخرين.
 
 
كما طالبت العشيرة بتشميس القاتل من قبل عشيرته مؤكدة ضرورة محاسبة كل من ثبت تكتمه على المجرم واعتباره شريكا له في الجرم.
 
 
وألقت الأجهزة الأمنية القبض على المشتبه بارتكابه الجريمة البشعة التي وقعت قبل أشهر في دير السعنة، بعد العثور على أداة الجريمة بالصدفة خلال قطاف الزيتون.
 
 
وتاليا نص البيان :
بسم الله الرحمن الرحيم
بيان صادر عن عشيرة السناجلة
دير السعنة- اربد
 
اجتمعت عشيرة السناجلة بكافة فروعها في المملكة الأردنية الهاشمية في ديوان العشيرة في بلدة دير السعنة بتاريخ 5/11/2018م، وذلك على خلفية مقتل ابنها الشهيد علي صالح الفقهاء السناجلة وزوجته الشهيدة زينب محمد علي جميل الغرايبة في الجريمة البشعة التي اهتز لها ضمير كل أردني وأردنية في وطننا الغالي.
 
 
 وطالبت العشيرة بالاجماع بإيقاع القصاص العادل بالمجرم الغادر وإعدامه شنقا حتى الموت ليكون عبرة لمن يعتبر، وحتى لا تتكرر مثل هذه الجريمة الشنيعة في أردننا الحبيب.
 
 
 كما طالبت العشيرة بتشميس القاتل من قبل عشيرته مؤكدة على ضرورة محاسبة كل من ثبت تكتمه على المجرم واعتباره شريكا له في الجرم.
 
 
وتشكر عشيرة السناجلة كافة الأجهزة الأمنية عموما، واللجنة المختصة بالتحقيق على وجه الخصوص على ما بذلوه من جهد كبير في حل لغز هذه الجريمة النكراء.
 
 
وأكدت العشيرة في ختام بيانها على ثقتها المطلقة بقضائنا العادل تحت ظل حضرة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه.


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق