facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    الامن العام: ضبط 10 اشخاص اطلقوا عيارات نارية وحجز 149 مركبة مخالفة   الطراونة: الثابت الوحيد في الصراع مع الاحتلال قيام دولة فلسطين كاملة السيادة   الذهب يرتفع مجددا في الاردن   وفاة سبعيني سقط في بئر ماء بعمان   لبنان: رئيس بلدية الدكوانة يزور المستشفى الميداني الاردني   توقع خسارة قطاع النقل الجوي عالميا 1.5 مليون وظيفة   البوتاس تحذر من صفحات وهمية   التربية توضح طريقة احتساب معدل التوجيهي   النعيمي يوضح سبب تسجيل معدلات 100%   بدء تفعيل أمر الدفاع 11  
ومضة عن مؤسسات الوطن
التاريخ : 10-01-2020 09:53:19 | المشاهدات 38649

بقلم : د. اخليف الطراونه

لقد بنى الأردنيون بدمهم وعرقهم وكدهم  دولتهم وجميع المؤسسات الوطنية فيه، بدءا من الجيش العربي مرورا بوزارة التربية والتعليم وباقي مؤسسات الدولة الحكومية وشركاته الإنتاجية(الفوسفات والبوتاس والاسمنت والأسمدة والميناء وشركة الكهرباء وغيرها الكثير ) .وامتدت برامج الخصخصة والتلويث إلى معظم هذه المؤسسات أو جلّها، إما من خلال برامج الخصخصة اللعينة أو من خلال تقليص أدوارها.الخ  . 
 
 
اليوم بقي لدينا ثلاث ركائز أساسية بجانب قواتنا المسلحة الأردنية ، وهي:  الخدمات الطبية الملكية -مدينة الحسين الطبية ، ومدينة الحسين الرياضية ، والجامعة الأردنية ؛ هذه المؤسسات التي تم بناؤها في عهد الراحل العظيم الحسين بن طلال، طيب الله ثراه، تشكل حالة عاطفية نفسية وحالة عشق لكل أبناء الوطن .
 
 
وما أود قوله هنا بعدما سمعت حديث مدير الخدمات الطبية عن حجم مديونيتها؛ أن على الحكومة عدم العبث بهذه المؤسسة الأردنية بأي شكل من أشكال الخصخصة أو الإضعاف؛  بل توجيه الدعم اللازم لها وصيانة الأبنية والبنى التحتية فيها، وتزويدها بكل ما هو حديث من الأجهزة الطبية ومنحها الأولوية القصوى .
 
 
إن أي عبث بهذه المؤسسات من شأنه أن يقضي على ما يمكن أن يكون  قد بقي من  أمل في الإصلاح أو احتمالية إعادة جزء من الثقة المفقودة بين الشعب والحكومة. مؤسساتنا هي رمز عزتنا وفخرنا وكرامتنا. اللهم اشهد أنني أديت  الأمانة وأوصلت  الرسالة: ايمانا؛ واحتسابا. والله ولي التوفيق


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق