facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    ضبط معمل زور ماركات عالمية لمكملات غذائية ومستلزمات طبية   الرئيس العراقي يغادر المملكة   نقابة الصحفيين تفرض على المواقع 1000 دينار سنويا وتضاعف الرسوم على اعضائها   نقابة المحروقات تحذر من التعامل مع موزعي غاز غير مرخصين   المجالي مغردا : من يستقوي على وطنه باختلاق الكذب انسان بلا قيمة ولا ضمير   أبو رمان : موقفنا ثابت برفض العنف وقلنا لن نستبق التحقيق في حادثة قنديل   بيع صقرين بـ (37) ألف دينار في الأردن   ضبط (80) تنكة زيت مغشوش في جرش   جامعة فيلادلفيا تشجع طلبتها للتميز الرياضي   بالصور .. بازار في "عمان العربية" للحرف اليدوية  
⁠⁠رفع الدعم عن الخبز: ضربة جديدة لفقراء الأردن
التاريخ : 18-05-2015 12:19:52 | المشاهدات 11352

بقلم : عبير أبو طوق

هوا الأردن - لا ادري حقيقة كيف تغفل حكومة الدكتور عبد الله النسور عن اختيار التوقيت المناسب للتصريح عن قراراتها الجديدة التي سيتم تطبيقها على المواطنين! وكثيرا ما أتساءل: أين هم المتخصصين في العلاقات العامة وخبراء الاتيكيت ليقدموا النصح للنسور وفريقه الوزراي تجاه العديد من التصريحات التي يتم اطلاقها ولا يتم اختيار التوقيت الصحيح لها.

 

أعتقد أن الجميع أو على الأقل ممن سيتضررون من رفع أسعار الخبز يتساءلون الآن عن سر التوقيت الخاطئ لهذا القرار في ظل صعوبة الظروف الاقصادية والاجتماعية التي يمر فيها الشعب الأردني وهي التي لم تعد خافية على أحد! قبل أيام، امتلأت الصحف التقليدية ومواقع التواصل الاجتماعي بنشر أخبار وصور وتغريدات وعبارات عن إطلاق الوثيقة الاقتصادية للسنوات العشر القادمة والتي تم اختصارها على تويتر بهاش تاغ Jordan2025 ، وقد استبشرنا خيرا بضحكة أبو زهير وهو يسلّم الوثيقة للملك في احتفال مهييب حضره عدد من الوزراء والمسؤولين والشخصيات العامة.

 

استبشرنا خيرنا ويا ليتنا لم نفعل، فقد كان التصريح الصادم من دولته بأنه سيتم رفع أسعار الخبز، حيث قدّم العديد من المبررات التي شخصيا وغيري الكثيرين لا نجدها مقنعة، بل على الأقل كافية لتبرير هكذا قرار يعني أن سعر كيلو الخبز سيصبح نصف دينار بعد رفع سعره! نصف دينار، وبحسبة بسيطة مني أنا التي لا تتقن أساسيات الرياضيات، نجد أنه بالمتوسط فإن العائلة الأردنية ستنفق دينار يوميا على شراء الخبز "العادي"، طبعا عدا عن الخبز "الحمام"، "الكعك"، "القرشلة" فيما لو قررت أي عائلة أردنية شرائهم، فالمبلغ سيتضاعف!

 

لا شك بأن توقيت الاعلان عن رفع أسعار الخبز سيء وغير مناسب أبدا، فإذا كان الاعلان هكذا فما بالكم في القرار نفسه، وتبعاته وحيثياته على الفقراء أنفسهم، وأرجو أن لا يخرج أحد ويقول: شاهدي أكوام الخبز اليابس في النفايات يوميا في عمّان وخارجها، فالجواب جاهز وأعتقد أنه منطقي وواقعي .

 

فهذا الخبز يشكل وجبة طعام للأشد فقرا، حيث نراهم يوميا ينبشون الحاويات والنفايات على قارعة الطريق للحصول على كسرة خبز تساهم ولو بالقليل في سد جوع طفل أو امرأة لا حول لهما ولا قوة! ثم ما الضمانة لدى حكومتنا ورئيس وزرائنا أنه برفع أسعار الخبز سيتم المحافظة على هذه النعمة وعدم رميها في الحاويات والشوارع؟ الجواب الواضح أنه لا ضمانة أبدا، بالتالي ، لتتوقف الحكومة عن هكذا مبررات ولترفع السعر على الأغنياء والوافدين المقتدرين ضمن معادلة معينة تساهم في ايجاد مصدر دخل للحكومة ولكن في الوقت ذاته مع بقاء سعر الخبز كما هو عليه الآن.

 

توقيت سيء ؛ سيء جدا في اعلان الحكومة أنها ستتخذ قرار برفع سعر الخبز قريبا، وهي التي إن قالت فعلت فقط فيما يتعلق بالرفع، فقد اعتدنا على الرفع في الأسعار ولكن الى متى سنواصل الاعتياد ونواصل السكوت، فقد صدق المثل الشعبي القائل "كتر الضغط بولد الانفجار" وأخشى أن يكون الانفجار اجتماعيا كما صرّحت النائب رولا الحروب مؤخرا في لقاء لها على رؤيا ضمن نبض البلد .. الله يستر!


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق