facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    الزبن : جهات رسمية متورطة في قضية الدخان المهرب وهناك من حاول اعادة تصدير ماكينات التصنيع   سحب الحراسة الأمنية عن منازل رؤساء الوزارات السابقين   القبض على مطلوب مسجل بحقه (19) طلباً قضائياً بمداهمة أمنية في الشونه الشمالية   عائلة الطحاوي تطالب بشموله بالعفو العام بعد تردي حالته الصحية   نقيب المهندسين : حديث النائب الرياطي عار عن الصحة   وزير يشكو من تغيير "بواجي" مركبته مرتين خلال شهر   ثلاثة فرق من جامعة البترا تتأهل للمنافسة الوطنية في مسابقة هلت العالمية   ورشة عمل في عمارة "الشرق الأوسط" لتنمية الحس الثقافي والفني لطلبتها   جامعة فيلادلفيا تشارك في مؤتمر كونفوشيوس الدولي في الصين   جامعة فيلادلفيا تحتفي بالعام الجديد في وئام وتلاقِ على العيش المشترك  
المرأة الاردنية
التاريخ : 09-03-2018 09:30:28 | المشاهدات 13436

بقلم : زيد الخوالدة

هوا الأردن - عن ماذا سأكتب وبماذا سأبدأ مقالي هذا وأنا اكتب عن المرأة الاردنية التي سطرت بمواقفها وتاريخها دروسا تستحق ان تؤلف بها مراجع وتنشأ لأجلها مراكز للدراسات متحدية كل الظروف متمسكة بثوابتها وتاريخها مدركة أن العالم يتطور من حولها. 

هي المرأة الاردنية التي انجبت القادة والفرسان الميامين الابطال. فليس هناك من يعتز بالمرأة أكثر من الاردني الذي جعل من اسمها نخوة ينتخي باسمها المظلوم والجائع ويصبح اسمها منارة للفضيلة والاخلاق والقيم العالية.

هذه المرأة التي انجبت أبطال الكرامة واللطرون وباب الواد ومعارك القدس شأنها شأن المرأة الفلسطينية الصابرة والعربية. إنهن أروع النساء واكثرهن تأثيرا على المجتمع.

وتنتخي العشائر وفرسانها بخيرة بناتهن وتصبح اساميهن دروب من نور وإحساس بالأمن فقط لمجرد أن يقول للشخص ...يا اخو فلانة.

واخو خضرة هو قائد الجيش المرحوم حابس المجالي وامه بندر وشقيقتها مشخص اول سجينتين سياسيتين في بلاد الشام.

ما اعظمهن من نساء اللاتي أنجبن حابس وهزاع وفراس العجلوني وموفق السلطي ووصفي التل وراشد الزيود وسائد المعايطة ورفاقه ومحمد الحنيطي .. وفهد الغبين بني صخر ومتعب الدبوبي ومعاذ الكساسبة..اي شجاعة ومروءة تلك التي ارضعنكم اياها تقدمون على الموت مثلما تشرق شمس الوطن على كل الجباه العالية.

ولم تترك المرأة الاردنية مجالا من مجالات التنمية الا وسلكت طريقها بالعز والفخار والعلم معلمة وباحثة وطبيبة ومهندسة وصيدلانية وأم وزوجة. 

فالحمد لله على نعمة المرأة الاردنية التي لا تلين لها قناة ولا تعرف الاستسلام رغم كل الظروف والصعاب وسوء الأحوال تبقى هي نفسها وتعيد انجاب نفسها وستبقى كذلك بإذن الله.


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق