facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    الملكية الأردنية تشغل 448 رحلة إضافية وعارضة لتلبية الطلب على السفر خلال الصيف   41 % من حالات الطلاق بالمملكة قبل الزفاف   انطلاق فعاليات أول هاكاثون خاص بمشاريع التكنولوجيا المالية لطلاب الجامعات الأردنية   د. الحارث أبو حسين إلى رتبة أستاذ مشارك   جامعة البترا تكرم عمدائها السابقين   بريطانيا ستستضيف العام القادم مؤتمرا لدعم الاستثمار في الأردن   وزير البلديات : السماح بالطابق الخامس وفق شروط   ضريبة الدخل: إضافة ضريبة 2% على البنوك ترفد الخزينة بـ 16 مليون دينار   وفاة ثلاثيني بصعقة كهربائية في المفرق   توقيف مستشار سابق في وزارة الخارجية لانتقاده سياسات الوزارة  
تاجر خردة كُلِّف بهدم صوامع العقبة
التاريخ : 22-05-2018 01:37:27 | المشاهدات 17402

مُفاجآت إنفجار مدينة العقبة الأردنية تتوالى لليوم السادس على التوالي بعد الإعلان عن سادس حالة وفاة بحريق غامض إلتهم صوامع الحبوب أثناء عملية هدم الميناء البحري القديم في قضية بدأت تشغل الرأي العام.
 
 
وقُتِل ستة عمال فيما دخل ستة غيرهم في حالة موت سريري بالحادث الذي توسع النقاش فيه إلى مناطق غير محسوبة عبر الحديث عن فساد وعطاءات بالباطن ووجود شركات كبيرة تُحال عليها عطاءات بطرق ملتوية فيما يتهيأ أعضاء برلمان للمُطالبة بتَحقيقٍ موسع.
 
 
وفي المُفاجأة الأبرز،  تبين أن "تاجر خردة "محلي غير مؤهل لأعمال الحفر والهدم أدخل البلاد برمتها في مرحلة صفيح ساخن بعدما تسبب تفريطه بشروط السلامة العامة بمقتل ستة عمال والقضاء على فرصة ستة اخرين بالحياة وفقًا لما أعلن باسم الادعاء.
 
 
ويحاول الرأي العام أن يعرف الطريقة التي أُحيل بها عطاء مهم جدًّا وبملايين الدنانير لهدم مشروع ضخم على "تاجر متخصص بالخردة” ولا علاقة له بأعمال البناء أو الهدم بعد تسمية شركة صغيرة من قبل الادعاء كمتعهد فرعي وتوجيه تُهمتي الإيذاء والتسبب بالوفاة له.
 
 
وأعلن نقيب المقاولين المهندس أحمد اليعقوب أن ما يسمى بالمقاول الفرعي الذي تردد اسمه بالإعلام والذي تسبب بالحادث في صوامع العقبة غير مصنف وغير مسجل في نقابة المقاولين.
 
 
ونفى اليعقوب وجود قيود رسمية لهذا المشروع، مطالبا الجهات الرسمية وغير الرسمية عدم التعامل إلا مع المقاولين المؤهلين والمصنفين.
 
 
وأوضح اليعقوب أن التعامل مع مقاولين غير مصنفين ومسجلين لدى النقابة هو مخالفة صريحة لقانون البناء الوطني وقانون مقاولي الانشاءات، وأن اللجوء لمثل هذه الفئة المخالفه والمزاولة لمهنة المقاولات للتوفير من كلف العمل سيكون أثره عكسي على الجهات المالكة للمشاريع وعلى الوطن بسبب عدم تحملهم أدنى مسؤولية من حيث الجودة وشروط السلامة والصحة المهنيّة والكفالة العشريّة للمشروع بالإضافة لعدم تقديمهم الكفالات اللازمه حسب القانون.
 
 
ودققت نقابة المهندسين هي الأخرى بوثائق العطاء وتبين لها أن عملية الهدم تتم بدون إشراف هندسي الأمر الذي تسبب أصلا بالحادثة وارتفاع عدد الضحايا.
 
 
وتفجر النقابتان المّفاجأة الأبرز في هذه القضيّة بعدما تبين بأن عطاء مقاولات ضخم قُدِّم بدون إشراف هندسي وبُدون نفاذ قانون نقابة المقاولين لتاجر صغير في العقبة لا علاقة له بالمقاولات.


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق