facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    الجغبير : "الهجمة الشرسة" ضد شركات الالبان تهدف الى تضليل الرأي العام   بالصور .. ضبط (1) طن من اشتال الماريجوانا المخدرة بعد مداهمة موقعين في البلقاء   جامعة الشرق الأوسط تنظم محاضرة حول التنمر الإلكتروني وتأثيره على الأمن المُجتمعي   الأردن: معاملة بريطانيا بالنسبة للاتفاقيات كالدول الاعضاء في الاتحاد الأوروبي   المياه توقع اتفاقيات مع البنك الاوروبي بقيمة 120 مليون   خطة حكومية لمناقشة السلوكيات المتسببة بتوريط مواطنين في الديون   الصحة تستحدث مركزين للحجر الصحي في عمان والزرقاء   ترخيص مصنعي كمامات في الاردن   الحجر على 32 شخصا في البشير   إرشادات هامة للاردنيين للوقاية من الكورونا  
الزرقاء: ضبط 163 متسولة العام الماضي
التاريخ : 07-02-2020 01:38:25 | المشاهدات 11390

ضبطت الفرق المختصة في مديرية التنمية الاجتماعية بمحافظة الزرقاء، خلال العام الماضي 290 متسولا ومتسولة، منهم 57 من الذكور، في حين بلغت الاناث 103، فيما بلغ عدد المتسولين الاحداث من الذكور 70 ومن الاناث 60، بحسب مدير التنمية الاجتماعية في الزرقاء رائد الكفاوين.
 
وقال الكفاوين، إن قسم الدفاع الاجتماعي في مديرية التنمية الاجتماعية، ينفذ خططا لمكافحة ظاهرة التسول من خلال تكثيف حملاتهم الصباحية والمسائية، مشيرا الى تركيز دوريات التنمية في مراكز التسوق ومواقف السيارات والمساجد والإشارات الضوئية والحسبة.
 
واضاف الكفاوين، بأن الكثير من المتسولين يفرون عند رؤيتهم سيارات التنمية الاجتماعية، التي باتت شبه معروفة للمتسولين، موضحا انه ليست مسؤولية موظفي التنمية مطاردة المتسولين في الشوارع والازقه، والذي قد يعرضهم الى حوادث دهس.
 
وبين ان الفرق المختصة باتت تضع خططا لتكثيف حملاتها خلال الفترة المقبلة وقبيل شهر رمضان، مبينا ان هذه الفرق تعمل على دراسة الحالات، التي يتم ضبطها بحيث يتم صرف معونة للاسر التي تحتاج لها بشكل فعلي.
 
ولفت الكفاوين، الى ان الفرق المختصة في المديرية تنفذ مسوحات للوقوف على حاجة العائلات، التي يتم ضبطها من اجل تقديم المساعدة لهم في حال كانوا بحاجة لها، مبينا ان المديرية تتبع إجراءات قانونية لمتابعة المخالفين مثل تحويلهم إلى المركز الأمني ومن ثم الى المحكمة او الحاكمية الإدارية لربطهم بالتعهدات اللازمة لمنع تكرار التسول.
 
وبين ان القانون على المكررين يتضمن التوقيف في النظارة والتحويل للمحكمة ومركز المتسولين في محافظة مادبا.
 
يأتي ذلك في الوقت الذي يطالب فيه اهالي مدينة الزرقاء بتكثيف حملات التنمية الاجتماعية على المتسولين، الذين باتوا يشكلون ظاهرة كبيرة في محافظة الزرقاء، قائلين ان العديد من المتسولين باتوا على اتصال ويعملون على ابلاغ بعضهم بالفرار في حالة ظهور دوريات التنمية الاجتماعية.
 
ويقول سليمان العمري، ان ظاهره التسول في محافظة الزرقاء تزداد يوما بعد يوما، خصوصا على أبواب المساجد وفي محطات تعبئة الوقود، مطالبا الجهات المختصة بتكثيف حملاتها على المتسولين قبيل شهر رمضان بشكل خاص، والذي يكثر فيه المتسولون الذين يحاولون استعطاف المواطنين.


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق