facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    الملكية تُخلي فلسطينيين عالقين في أوروبا   لجنة تحقيق للكشف على مصنع ألبسة الزمالية تباشر عملها السبت   الأمن يحقق بملابسات العثور على جثة متحللة لشاب في الشونة الجنوبية   البنك المركزي: 3645 قرضاً للفئات المتضررة من جائحة كورونا بقيمة 360 مليون دينار   الحنيطي يستقبل قائد القيادة المركزية الأمريكية   الحموري: دراسة تخفيض مدة الحجر لجميع القادمين إلى المملكة   بلدية الفحيص تلتقي فعاليات شعبية وسياسية وتوكد هلى اهمية التطوير الاستثماري لاراضي الاسمنت   ضمن شروط السلامة والوقاية .. جامعة الشرق الأوسط تباشر الفصل الصيفي للعام الجامعي 2020/2019   الملك يستقبل قائد القيادة المركزية الأميركية   بالصور .. جابر يرعى إطلاق "شبكة الحياة" لانقاذ مصابي الجلطات القلبية ويؤكد سنقدم نموذج غير مسبوق في السياحة العلاجية  
ابتكار دم صناعي يمكن نقله للمرضى
التاريخ : 01-10-2019 05:39:02 | المشاهدات 64941

هوا الأردن - طوّر علماء دماً صناعياً في المختبر يزعمون أنه يمكن نقله إلى المرضى بغض النظر عن فصائل دمائهم.
وابتكر فريق من الخبراء اليابانيين الدم الكامل بخلايا الدم الحمراء، التي تحمل الأكسجين والصفائح الدموية، بحسب تقرير لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

واختبر العلماء الدم الصناعي على 10 أرانب تعاني من نقص حاد في الدم، ونجا 6 منها.

ويعتقد الأطباء أن هذا الاختراع يمكن أن ينقذ الأشخاص من الموت عن طريق معالجة المصابين على الفور في مكان الحادث.

وغالباً ما يضطر المرضى إلى الذهاب إلى المستشفى، حيث يتعرف الأطباء على فصيلة دمهم قبل نقل الدم. وتحمل بعض سيارات الإسعاف الجوية في المملكة المتحدة بالفعل دماً فصيلته «أوه سالب»، والذي يطلق عليه النوع «العالمي» لأنه يمكن تقديمه لأي شخص في حالة الطوارئ. لكن فصيلة الدم هذه تعتبر الأندر نوعاً ما، مما يعني أن الطلب عليها يفوق العرض بكثير.

وطُور الدم الصناعي من قبل علماء من كلية الطب الوطنية للدفاع في مدينة توكوروزاوا.

وقال مؤلف الدراسة الدكتور مانابو كينوشيتا: «من الصعب تخزين كمية كافية من الدم لنقله في مناطق مثل الجزر النائية».

وتابع: «سوف يكون الدم الصناعي قادراً على إنقاذ حياة الأشخاص المهددين بالموت بسبب الإصابات الخطيرة والنزيف الحاد».

ويعني فقدان الصفائح الدموية أن الدم لا يمكن أن يتجلط بسرعة كافية في حين أن فقدان خلايا الدم الحمراء يمنع الأكسجين من الوصول إلى الأعضاء الحيوية بالجسم.

ولعلاج هذه الحالات في أسرع وقت ممكن، تضطر المستشفيات إلى تخزين كميات كبيرة من فصائل الدم المختلفة.

وللتغلب على ذلك، أنشأ العلماء «دماً» من خلال تخزين الصفائح الدموية وخلايا الدم الحمراء في أكياس مجهرية تسمى الجسيمات الشحمية داخل السائل.

ويُعتقد إنه يمكن تخزين الدم في درجات حرارة طبيعية لأكثر من عام.

 


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق