facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    بالصور .. وقفة أمام الديوان الملكي: «نريد أن نخبر الملك»   الاعدام شنقا لقاتل شاب في الجوفة   أبوجراد يشارك باجتماع وزراء العدل العرب في القاهرة   تشغيل مجمع سفريات المفرق مطلع العام المقبل   الشواربة يلتقي رئيس الوزراء الفلسطيني   بالتفاصيل .. هذه مواقع كاميرات الرادار والسرعة الجديدة   6 إصابات من عائلة واحدة إثر احتراق شقة في مادبا   توفير(22) عيادة متنقله وعلاجات ولقاحات بيطرية   الطراونة والسفيرة الهولندية يبحثان منظومة حقوق الانسان   براءة متهمة ثلاثيينية من قتل زوجها بسم "اللانيت"  
رفة العين .. لماذا تحدث وما العلاج المناسب لها؟
التاريخ : 16-10-2017 07:29:51 | المشاهدات 27817

المشاكل في النظر يمكن حلّها بسهولة من خلال ارتداء النظارات المناسبة أو إجراء عملية جراحية بسيطة. ولكن ما هو علاج رفة العين؟
 

ما هي رفة العين؟
 
رفة العين هي حركة لا إرادية وقوية نسبياً تشعرون بها بين الحين والآخر وبشكل مفاجئ، كما لو أن العين قد رفت طبيعياً ولكنها ذات وقع أقوى وأشد سرعة. وستشعرون بالعديد من الرفات على صعيد عضلات العين تتوالى لبعض دقائق أو ثوانٍ. لكن قد تكون هذه الحالة مرضية في حال استمرت ساعات أو أيام، حينها من الضروري اللجوء إلى الطبيب لمعالجة الوضع.
 
 
ما هو علاج رفة العين؟

– من الطرق الطبيعية التي تساعدكم على علاج رفة العين هو اللجوء إلى الكمادات الباردة التي يمكنك وضعها على العين قبل الخلود إلى النوم او عند الشعور بالتعب. وتحضير هذه الكمادات يكون من خلال وضع بعض الأقمشة النظيفة في وعاء من الماء المثلج وتطبيقها على العينين لمدة 10 دقائق مع تبديلها كلما أصبحت دافئة.
 
 
– أيضاً من أفضل طرق علاج رفة العين نشير إلى النوم والراحة الضروريين، فغالباً ما تكون رفة العين ناتجة عن تشنجات عصبية تعانين منها نتيجة التوتر والقلق. لذا حالما تشعرون بالتعب وتبدأ عينك ترف، اخلدوا إلى النوم ولو لوقت قصير، لأن ذلك سيكون كفيلا بمنح عينيكم الراحة.
 
 
– في بعض الحالات، يكون العلاج الطبي هو الأنسب والأفضل، حيث يصف لكم الطبيب بعد إجراء الفحوصات اللازمة القطرة المناسبة لاستخدامها في هذه الحالة. ولكن إحذروا من استعمال القطرة من دون استشارته أولاً.


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق