facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    متقاعدو الدرك يؤكدون وقوفهم صفاً واحداً خلف جلالة الملك   بورصة عمان تغلق على ارتفاع   وزير الثقافة يلتقي السفير البريطاني   ليبيا تطلب عقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب   وزير الصحة يلتقي السفيرة الهولندية في الاردن   قعوار تلتقي نائب الرئيس التنفيذي للوكالة اليابانية للتعاون الدولي   التلهوني يطلق الاستراتيجية الوطنية لمنع الاتجار بالبشر   الاردن في المرتبة (7) عربيا و في المرتبة (130) دوليا في حرية الصحافة   قوات الدرك تشارك في حملة المليون توقيع ضد المخدرات وإطلاق العيارات النارية   الرزاز يلتقي نائب رئيس الوزراء القطري  
شركات "تتهرب" من تأمين موقع حمامات ماعين لكثرة السيول
التاريخ : 08-11-2018 04:08:02 | المشاهدات 5644

قال مدير الأموال العامة في وزارة المالية بسام الشخانبة، إن الوزارة تملك 95 % من أسهم الشركة التي تدير موقع حمامات ماعين، وأن السيول في المنطقة "تتكرر دائما"، مشيراً الى أن هناك شركة تأمين تدفع الأضرار، إلا أنه ونتيجة لكثرة الأضرار في المنتجع أصبحت شركات التأمين "تتهرب من تأمين الموقع لديها"، بحسب الشخانبة. تصريحات الشخانبة جاءت في بيان صحفي عقب اجتماع للجنة السياحة والآثار النيابية الخميس، أوصت خلاله باتخاذ عدد من التدابير اللازمة لعدم تكرار وقوع حوادث جديدة وانهيارات في منتجع حمامات ماعين، مطالبة بإعادة صيانة المرافق المتضررة جراء ذلك.
 
 
وقال رئيس اللجنة أندريه حواري إن منطقة حمامات ماعين "تعتبر قبلة للسياحة العلاجية"، ما يستدعي إعادة تأهيلها ومساعدة إدارتها في تخفيف حجم الضرر الذي لحق بالموقع نتيجة السيول التي حصلت في الفترة الأخيرة، بحسب تصريحه. 
 
 
وأضاف حواري "أن اللجنة اتفقت على عدد من التوصيات لإرسالها للحكومة من أبرزها: مخاطبة الحكومة وبشكل عاجل لمعالجة مشكلة الردم في العبارات، التي أدى إغلاقها إلى ارتفاع منسوب المياه وإغراق جزء كبير في المنتجع"، وتشكيل لجنة خاصة في وزارة المالية لدراسة الأضرار التي حدثت في المنتجع، والتوجيه بعمل دراسة من شركات استشارية متخصصة لتلافي تكرار ما حدث".


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق