facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    الملك يهنىء السلطان قابوس بذكرى يوم النهضة   مصدر مسؤول ينفي مزاعم "كوهين" حول قضية مصنع الدخان   تحويل إشارات مرج الحمام والحرية وخريبة السوق إلى انفاق   احالة ناشر صورة دجاج مسلخ الأمانة للتحقيق   1576 اعتداء على المياه خلال 6 أشهر بالزرقاء   البدء بتجفيف مياه بركة البيبسي   تجميد قرار تحويل النائب غازي الهواملة الى لجنة السلوك   النوايسة: لا وجود لحشرة اللشمانيا في منطقة مؤتة   خطة لمعالجة نقص المياه في عجلون   الأمير علي بن الحسين يعزي عائلة سعيد شقم  
تل أبيب ترفض نقل ملّف تحقيق" حادثة السفارة " الى الأردن
التاريخ : 13-01-2018 01:02:42 | المشاهدات 11276

اسرائيل تدرس تعيين سفير جديد في عمان

تساءل موقع المصدر الإسرائيليّ بعد أنْ أفادت هيئة البث الإسرائيلية، بأنّ الخارجية الإسرائيلية أصدرت توجيهات لمسؤولين في الوزارة بألّا يشاركوا في مؤتمر في البرلمان الإسرائيليّ، والذي بحث الأزمة الدبلوماسية بين إسرائيل والأردن.
 
 
وكان المبادران إلى المؤتمر، نائبة البرلمان كسانيا سبتلوفا ومعهد البحث "ميتفيم”، قد أرسلا دعوات خاصة لمسؤولين في الخارجية الإسرائيلية للمشاركة في المؤتمر الذي كان سيبحث إيجاد حلول للأزمة التي نشبت العام الماضي بين إسرائيل والأردن على خلفية حادثة السفارة، إلا أنّ المسؤولين لم يصلوا، ليتضح السبب اليوم.
 
 
وعلّق المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية، عمانوئيل نحشون، على التقرير الذي بثته هيئة البث قائلاً إنّ رجال الخارجية الإسرائيلية لم يشاركوا في المؤتمر لأسباب فنية تتعلق بجدول الأوقات للمؤتمر وليس غير ذلك.
 
 
يّذكر أنّه في نهاية تشرين الثاني (نوفمبر) 2017، ورد في وسائل الإعلام العبريّة أنّ إسرائيل تسعى إلى إنهاء الأزمة الدبلوماسية مع الأردن.
 
 
وقالت جهة دبلوماسيّة في تل أبيب إنّ الدولة العبريّة تسعى إلى تعيين سفير جديد بدلاً من السفيرة عينات شلاين، وكان الملك عبد الله الثاني، في لقائه مع زعماء يهود في نيويورك قال إنّه يكفي أنْ تنقل إسرائيل إلى الأردن نتائج التحقيقات التي أجرتها مع الحارس مطلق النيران ، الا ان إسرائيل ترفض نقل نتائج التحقيق الذي أجرته.
 
 
وكما هو معروف، فقد بدأت الأزمة بين البلدين بتاريخ 24 حزيران (يونيو) 2017، بعد أنْ كان نحو 20 دبلوماسيًا وحراس إسرائيليين معتقلين لمدة تزيد عن 24 ساعة في السفارة الإسرائيلية في عمان بعد الحادثة الأمنية الاستثنائية.
 
 
و أصحبت هذه الحادثة التي وقعت في ظل التوترات الكثيرة بين إسرائيل والأردن فيما يتعلق بالوضع الأمني الخطير في الحرم القدسي الشريف، إحدى الأزمات الأخطر بين البلدين في السنوات الماضية.
 
 
كما أنّ الأردن لم يكن راضيًا عن الاستقبال المصوّر الذي أجراه رئيس الحكومة نتنياهو لسفيرة إسرائيل في الأردن، عينات شلاين، والحارس عند وصولهما إلى إسرائيل، وقد اهتم نتنياهو بنشر الصور في ذلك الحين في شبكات التواصل الاجتماعيّ.
 
 
وقالت النائبة كسانيا سبتلوفا، (المعسكر الصهيوني)، انتظرنا حتى تبدأ الحكومة بالعمل من أجل حلّ الأزمة ولكن لا نرى أنها تعمل على ذلك.
 
 
وتابعت "يخشى مَن مُطلع على الأزمة أنْ يظل الحل المؤقت الحالي قائمًا لفترة طويلة ".
 
وأوضحت النائبة في الكنيست الإسرائيليّ يتضرر كلا البلدين من هذا الوضع حاليًا، فلا يستطيع رجال الأعمال الأردنيون الذين يريدون التعامل مع إسرائيل تجاريًا تحقيق حلمهم لأنّه ليس لديهم تأشيرات دخول، كما أنّ المشاريع الوطنية مثل مشروع قناة المياه بين كلا البلدين لا تتقدم، قالت سبتلوفا.


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق