facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    ناصر الدين : الأردنيون أثبتوا للعالم التصاقهم بالقيادة الهاشمية وقدرتها على تجاوز كل التحديات   الرزاز يفكر بـ"ترشيق" عدد الوزارات أكثر من سعيه لإجراء تعديل وزاري   رسم بياني يوضح معدل الزيادة باصابات كورونا في الاردن   السلطات العراقية تعلن مقتل والي العراق ومعاون زعيم "داعش"   فرنسا: أي ضم لأجزاء من الضفة الغربية لن يبقى بدون رد   الاتحاد الأوروبي: نفكر بإجراءات إذا ضم الاحتلال جزءا من الضفة   السفارة البريطانية تؤكد التعاون مع دول الشرق الاوسط لمواجهة كورونا   الأمن: زيارات النزلاء مستمرة   جونسون يعلن فتح متاجر التجزئة منتصف الشهر المقبل   السفير العذاري : شفاء اخر عراقي مصاب بكورونا في الأردن  
الأمير الحسن يرعى إطلاق نتائج التحليل المتكامل للسياق
التاريخ : 14-10-2019 03:47:42 | المشاهدات 6184

هوا الأردن - رعى سمو الأمير الحسن بن طلال، رئيس المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا، أمس الأحد، إطلاق برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة لنتائج التحليل المتكامل للسياق في الأردن، الذي يعتبر أداة بحث مبتكرة طبقت من قبل البرنامج في العديد من الدول، بمساعدة مسؤولين حكوميين وشركاء محليين، لتحديد المناطق الأكثر ضعفا في المملكة.

ولفت سموه، خلال كلمته، إلى أن التحليل المتكامل للسياق لا يكتمل إلا بوجود المعرفة الكاملة ذات الصلة بتحديد أنماط الهشاشة والضعف، وبناء الخط البياني الحواري لتعميق التفاهم بين جميع الأطراف الفاعلة.

واعتبر سموه أن إطلاق هذا التحليل يمثل قفزة نوعية بالاتجاه السليم، مشيراً إلى ضرورة إقامة قاعدة معرفية مشتركة بين الإدارات، لتفعيل الحوكمة الرشيدة، ولتمهيد الطريق نحو الانتقال الناجح من البعد الإنساني إلى التنموي، وضرورة نشر ثقافة الاقتراب من الواقع بالنمط والسلوك والرؤية، وباستخدام لغة الواقع.

ونوه سموه إلى أهمية تعزيز التعاون بين المؤسسات الدولية والإقليمية، لتنسيق برامجها ودمج منهجياتها للوصول إلى المهمشين وبما يؤدي إلى تعزيز كرامة الإنسان وتمكينه وتفويضه.
وتطرق سموه الى الفقر والحاجة للغذاء، مشيرا إلى "أهمية التكامل في إطار المشرق وتعزيز النحنوية، لمواجهة القضايا المشتركة والعابرة للحدود، داعياً سموه إلى إقامة نظام عالمي إنساني جديد يتعامل مع التحديات الثلاثة التي نواجهها وهي الإنسان ضد أخيه الإنسان، الإنسان وعوامل الطبيعة، والكوارث من صنع الإنسان".

من جانبها قالت المديرة القطرية وممثلة برنامج الأغذية العالمي في المنطقة سارة جوردون جيبسون إن التحليل أُعد بالتعاون مع وزارتي الزراعة والبيئة، والمياه والري، ودائرة الإحصاءات العامة والمركز الوطني للأمن، وإدارة الأزمات، والمركز الوطني للبحوث الزراعية، والجمعية العلمية الملكية وبرنامج (IMMAP)، ومعهد غرب آسيا وشمال افريقيا، معربة عن أملها في أن يصبح هذا التحليل نموذجًا في المنطقة لتبادل الخبرات، والتعلم من بعضنا البعض.

وأضافت جيبسون ان التحليل المتكامل للسياق هو أداة تدمج طبقات مختلفة من البيانات لتحديد المناطق المعرضة للصدمات ونقاط الضعف المختلفة. ويوفر أساسا قويا من الأدلة لتحديد وتطوير البرامج الوطنية لمعالجة تلك الثغرات، بما في ذلك بناء القدرة على التكيف والحد من مخاطر الكوارث والحماية الاجتماعية.

وبعد عرض أهم نتائج التقرير، الذي جمع بيانات حول انعدام الأمن الغذائي، والتعرض للمخاطر الطبيعية مثل الجفاف والفيضانات، ناقش مشاركون في حفل الإطلاق "كيف يمكن للشركاء المختلفين استخدام أداة التحليل المتكامل للسياق لدمج البيانات الإضافية، لدعم وإجراء المزيد من التعديلات الاستراتيجية على البرامج أو تحديد المجالات التي تحتاج لدراسات معمقة أخرى".


وحضر اللقاء وزيرة التنمية الاجتماعية بسمة إسحاقات وعدد من ممثلي المنظمات الدولية والمحلية.(بترا)


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق