facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    الخوالده: شواهد ودلالات عن "إلغاء مؤسسات"   ارتفاع الدخل السياحي 4ر9% لنهاية تشرين الأول   قاضي القضاة يؤدي اليمين القانونية   الملك وولي العهد يتلقيان برقيات بذكرى ميلاد المغفور له الملك الحسين   طقس العرب: استمرار حالة عدم الاستقرار الجوي الجمعة والسبت وتحذير من الرحلات   بدء تقديم طلبات الاستفادة من المنح الدراسية المقدمة من الجمهورية الهنغارية   براءة حدث من جرم هتك عرض شقيقته في محافظة اربد   ابرز النتائج للقاء الذي جمع الطراونة والرزاز بحضور رؤساء اللجان النيابية   الصين بدأت رسميا العمل باتصالات الجيل السادس   الأردنيون يحيون اليوم ذكرى ميلاد الملك الحسين بن طلال  
"مايكروسوفت" تجنب ملايين الحواسب خطر الاختراق
التاريخ : 18-05-2019 02:44:56 | المشاهدات 49344

هوا الأردن - أرسلت شركة "مايكروسوفت" تحديثات برمجية للحواسب العاملة بأنظمة "ويندوز" القديمة، لحمايتها من الهجمات الإلكترونية الشبيهة بهجمات "WannaCry" الشهيرة.



ونصحت "مايكروسوفت" مستخدمي أنظمة "Windows-7" و"Windows-xp" و "Windows Server 2003" و "Windows Server 2008 R2" و "Windows Server 2008"، التي كانت قدر رفعت عنها الدعم الإلكتروني سابقا بتحميل التحديثات البرمجية التي أصدرتها مؤخرا، كونها ستعزز أمن برمجيات أنظمة التشغيل في حواسبهم.



وأوضحت أن التحديثات ستتحمل بشكل تلقائي لدى مستخدمي تلك الأنظمة عند وصل أجهزتهم بالإنترنت، باستثناء مستخدمي أنظمة "Windows-xp"، الذين يتوجب عليهم تحميل التحديثات يدويا، عن طريق "قائمة تحديثات مايكروسوفت".



كما أصلحت "مايكروسوفت" من خلال تلك التحديثات ثغرة برمجية في خدمات التحكم بسطح المكتب عن بعد أو ما يعرف بـ "Remote Desktop Services".



وتجدر الإشارة إلى أن هجمات "WannaCry" التي تخشى مايكروسوفت من ظهورها مجددا، كانت قد انتشرت على نطاق واسع عام 2017، وتسببت باختراق مئات آلاف الحواسب التابعة للعديد من الهيئات العامة كالمستشفيات والمدارس والمؤسسات الحكومية، في أكثر من 150 دولة، إلى أن تمكن مبرمج شاب يدعى ماركوس هوتشينز من السيطرة عليها، وإنقاذ العالم من أخطارها.


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق