facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    بالصور .. عمادة شؤون الطلبة في "عمان العربية" تمزج بين الريادة والمسؤولية المجتمعية   فيلادلفيا تطلق ملتقاها الدولي الأول للفنون الثلاثاء المقبل   سائقو شاحنات يطالبون بضرورة الاستماع لشكوى تضررهم من تضارب أسعار الإسمنت   طالب في عمان العربية يعدّ نظاماً آلياً للرد على الاستفسارات   بالأسماء .. تثبيت القضاة المتدرجين قضاة للصلح   14 % نسبة الطلبة الوافدين بالجامعات الاردنية   جامعة الشرق الأوسط تعقد ورشة حول الإنجاز الوظيفي في العمل   اجتماع طارئ لهيئة المكاتب والشركات الهندسية   الفايز : تشكيلة الرزاز خذلت مفهوم الحكومة الوطنية   التخليص على ألف مركبة هايبرد خلال اسبوعين  
الطراونة : رئاسة جلالة الملك للقمة العربية أعادت الزخم للقضية الفلسطينية
التاريخ : 17-04-2018 12:19:10 | المشاهدات 3432

هوا الأردن - رفع رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة باسم المجلس الى جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين، أسمى معاني الفخر والاعتزاز لقيادته رئاسة القمة العربية على مدار العام الماضي، مشيرا إلى ان جلالته كان على عهده صلباً مستشرفاً داعياً لوحدة الصف العربي وحشد الطاقات والجهود لصالح قضيتنا المركزية-القضية الفلسطينية.

وأضاف في مستهل جلسة النواب اليوم الثلاثاء، " لقد نجح الأردن بقيادة جلالة الملك وترؤسه للقمة العربية في إعادة الزخم والبوصلة للقضية الفلسطينية، بعد أن غابت عن طاولة القرار العربي لسنوات طويلة، فكانت هاجسه وقضيته الأولى، فلم تغب عن كل خطاباته ولقاءاته في المحافل كافة، وتمكن الأردن بحكمته من تحشيد المجتمع الدولي لرفض القرار الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية للقدس، فانعكست إرادة القائد على سائر مملكتنا، فهب الشارع رافضاً، ومجلسنا كان له من الجهد الكثير في تعرية ممارسات الاحتلال في مختلف المحافل الدولية".

وتابع، "إذ يسلم جلالته للمملكة العربية السعودية الشقيقة رئاسة القمة العربية للعام الحالي، فإننا نتمنى للأشقاء بقيادة خادم الحرمين الشريفين النجاح والتوفيق نحو قيادة الصف العربي للعمل المشترك صوب قضايا أقطارنا العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينية، متطلعين إلى مساندة الشعب الفلسطيني في نضاله لنيل حقوقه المشروعة بإقامة دولته المستقلة"، مؤكدين بالوقت ذاته تمسكنا شرفاً وفخراً وعزة بالوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس".

وقال الطراونة، "ان الأردن بقيادة جلالة الملك كان له أثر كبير ومشهود لدى مختلف مراكز القرار الدولي، في الحرب على الإرهاب، إلى أن تعافى العراق الشقيق مؤخراً من زمرة داعش، وتحررت أراضٍ سورية واسعة من إجرامها، وأملنا اليوم بأن تعم سوريا أمناً واستقراراً وعافية، وأن تتخلص من كل أشكال التدخل الخارجي في شؤونها".

واضاف، أن تجاوز الخلافات العربية-العربية أمام التحديات الجسام التي تواجه أمتنا العربية هو السبيل في تقوية مواقفنا وإصغاء العالم لنا، مقصدنا وغايتنا في ذلك، سد المنافذ أمام رياح الخارج التي باتت تعصف بأقطارنا العربية وتنفث فيها سموم الفرقة والاختلاف.


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق