facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    بالاسماء والوثائق .. مدعي عام الفساد يقرر الحجز على اموال الدحلة وشركاه في قضية شركة تعمير القابضة   غنيمات : موقف الاردن ثابت   مخيم الأزرق: استبدال تقديم الخبز للاجئين بدعم نقدي شهري   إصابة عروسين بانقلاب سيارة زفافهما بإربد   تقرير: الأردن يفتقر لبحوث ودراسات حول المساحات الخضراء   أردنية تتهم زوجها باغتصاب ابنها من طليقها 70 مرة والمحكمة تبرئه   "هواوي" تكشف قائمة أجهزتها التي ستحصل على تحديث "أندرويد"المقبل   ضبط مطلق نار بحفل زفاف اصاب 12 شخصاً   الأردن يدين الهجوم الارهابي على مطار ابها في السعودية   خريج جامعة الشرق الأوسط يظفر بالميدالية الذهبية في بطولة الجائرة الكبرى (Grand Prix)  
الدغمي : الحكومة اشبعتنا تنظيرا لا يسمن ولا يغني من جوع
التاريخ : 03-01-2019 02:16:13 | المشاهدات 9245

هوا الأردن - انتقد النائب عبدالكريم الدغمي التنظير الحكومي، وعدم وضوح خطط الحكومة وعقدها الاجتماعي ومفهومها الانتاجي.

وقال الدغمي في كلمته خلال مناقشات الموزانة العامة الخميس إن الحكومة اشبعتنا تنظيرا في كل مكان وملأت الصحف والتلفزيونات ومواقع التواصل الاجتماعي بالتنظير الذي لا يسمن ولا يغني من جوع.

وأضاف "بدأت الحكومة بالحديث عن عقد اجتماعي جديد عجزت عن شرحه ولا أدري إذا نسيته أم لا زالت تؤمن به ثم عن خط إصلاحي سياسي ومن ثم اقتصادي واجتماعي وبعدها إداري وأدخلتنا في جدل حول الأولوليات".

وتساءل الدغمي عن مفهوم دولة الانتاج، مشيرا الى اننا لا نعرف هل هو انتاج زراعي أم صناعي.وقال "لا نعرف من أين نبدأ، فهل نحتاج إلى زراعة جينات جديدة لانتاج انسان مختلف يا حكومة؟".

ووصف الدغمي الموازنة بأنها جبائية بامتياز، منتقدا التعقيد في إجراءات الحكومة حتى للمواطن الذي يريد أن يدفع ما عليه من التزامات بسبب الاجراءات الالكترونية المعقدة.

وقال الدغمي "مواطننا يريد تعليماً وصحة وعملاً يعتاش منه عندئذٍ يدفع ما ترتب عليه من ضرائب، فهو يريد رسوماً معقولة في جامعاتهم"، مشيراً إلى أن الرسوم في جامعات مجاورة رمزية.

وأضاف "المواطن يريد حلاً لأزمة البطالة وأنا أؤيد عودة خدمة العلم بطريقة مختلفة عما أعلنته الحكومة، وكان عليها أن تتشاور حول هذا الأمر".


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق