facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    400 غطاس لتنظيف الشاطئ الجنوبي بالعقبة   بالأسماء .. تمديد انتداب القاضي الضمور أمينا عاما للعدل ونقل قضاة   تحقيقات اولية .. رجل وامرأة اشتركا بقتل شاب في عجلون   بورصة عمان تبدأ تعاملاتها على انخفاض   USAID تُسمي شوارع عجلون   الحرة والتنموية تبرم مذكرة تعاون مع المغتربين   76 ألف طفل عامل في الأردن   البستنجي: مركبات الهايبرد آمنة والإشاعات تضرّ بالسوق وتزيد تخوفات مستخدميها   اغلاق (3) مخابز في جرش   النائب طهبوب : التصدي للاحتلال الصهيوني في القدس لا يكون بالشجب والإدانة فقط  
العكايلة: صفقة القرن ستفشل
التاريخ : 02-06-2019 05:56:42 | المشاهدات 51277

أكد الدكتور عبدالله العكايلة، رئيس "كتلة الإصلاح" النيابية أن مواجهة (صفقة القرن)، تكون بإتخاذ الإجراءات العملية الكفيلة بوقفها على الأرض، من خلال "إغلاق السفارات الصهيونية في مصر والأردن، ووقف كافة المعاهدات التي وقعت مع العدو الصهيوني، والتي خرقها العدو أكثر من مرة، بالإضافة لوقف محاولات التطبيع العربي مع الاحتلال".
 
 
وأكد العكايلة في تصريح له أن "صفقة القرن ستفشل طالما أثبت الشعبين الأردني والفلسطيني رافضهما لكل مساس بأي شبر من أرض فلسطين، وعليه فإن صفقة القرن لن تقدم ولن تؤخر، وستكون صفعة مدوية في وجه الإدارة الأمريكية".
 
 
وعقب العكايلة على القرارات التي صدرت عن القمة الإسلامية التي عقدت يوم أمس في مكة المكرمة، بالقول: "الأمة اليوم أمام مؤامرة كبيرة، تستهدف قضيتها الأولى القضية الفلسطينية، والمسألة أخطر من الشجب والإدانات والرفض، فنحن اليوم بحاجة إلى موقف عربي وإسلامي موحد وجاد لمواجهة الممارسات الصهيونية الاستيطانية التوسعية في القدس المحتلة".
 
 
وحول تداعيات زيارة كوشنير للأردن، وتأكيد الموقف الملكي الرافض للرؤية الأمريكية للحل في القدس المحتلة، قال رئيس "كتلة الإصلاح": "إذا نظرنا الى تصريحات الملك السابقة، ولقاءنا معه وتصديه لأي مؤامرة تتنكر للوصاية الأردنية على القدس، وكل ما يدور في فلك صفقة القرن والحق الفلسطيني، فإن الموقف الملكي أصبح حقيقة واضحة، وهو يشكر عليه، وهو موقف يعتبر مشرف للغاية.


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق