facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    منتدى الاستراتيجيات الأردني: العمالة الجامعية تفوق حاجة سوق العمل   ارتفاع معدل البطالة في الأردن إلى 24.7% في الربع الأخير من 2020   الحنيفات يوعز بدارسة كافة المشاريع الاستثمارية المتعثرة   الأردن يسجل ثالث أعلى حصيلة إصابات بكورونا   عمّان تسجل أعلى إصابات منذ بدء الجائحة   الحكومة توضح حول استقالة القطامين: الخصاونة وضعه امام 3 خيارات واختار البقاء في العمل   الملك يعرب عن فخره بالمرأة الأردنية   الملك يغادر أرض الوطن متوجها إلى السعودية   استقالة الهياجنة من الصحة   مدعي عام إربد يوقف منظم حفلات أعراس أسبوعا  
بحث في جامعة الشرق الأوسط يقترح عملية دفاع تلقائية لتطبيقات الويب
التاريخ : 25-01-2021 11:12:02 | المشاهدات 4415

قدَّمَ الدكتور محمد السمكريّ، من قسم تكنولوجيا التعليم في كلية العلوم التربوية في جامعة الشرق الأوسط، مع مجموعة من الباحثين من الجامعة الأردنيّة، بحثا يقترح فيه عملية دفاع تلقائية لتطبيقات الويب.

 

ووسم البحث  بـ:

 An Auto Defence Approach to Enhance the Web Application Availability

و نشر في مجلة)   Advanced Research& Studies Journal).

 

ويهدف البحث إلى الوصول إلى عملية بناء تطبيقات الويب؛ كي تعملَ على مدار الأسبوع دون انقطاع لتقديم الخدمات لمستخدميها.

 

وتستخدم الكثير من الأنظمة برمجيات الدفاع التلقائيّ، كما في نظام التشغيل Windows؛ لتقوم بالمحافظة على ديمومة العمل بمنع حدوث أيِّ مشكلة تتسبَّب في توقف العمل في التطبيقات.

 

وتمّ تقديم مقترحٍ لتطبيق منهجية الدفاع التلقائيّ على تطبيقات الويب، بحيث تعمل على مراقبة التطبيقات، وفحصها، وتشخيصها، وحمايتها، واستعادتها تلقائيًا وفورًا في وقت استردادٍ قصيرٍ جدًا.

 

وجرى اختبار هذا المقترح على سيناريوهات مختلفة، وأظهرت النتائج قدرة المقترح على استعادة تطبيقات الويب.


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق