facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    مقتل طيارين إثر تصادم طائرتين خفيفتين في نيوزيلندا   بريطانيا ترسل 100 عنصر من القوات البحرية الملكية الخاصة إلى الخليج   إدانة زوجة نتنياهو بتهمة الاحتيال واستغلال أموال الدولة   نتنياهو يدشن "هضبة ترامب" في الجولان السوري المحتل   توقعات بانخفاض أسعار السجائر الالكترونية   قائمة ثانية لأدوية مخفضة   ولي العهد يستقبل مبعوثة الأمم المتحدة للشباب   الطعاني: العلاقات الأردنية السعودية تاريخية ممتدة قابلة للبناء عليها   مالية الأعيان تلتقي العسعس   المعاني يؤكد أهمية الشراكة بين التربية ونقابة المعلمين  
المحكمة "العليا الاسرائيلية" تسمح ببيع مباني مسيحية لمستوطنين في القدس
التاريخ : 11-06-2019 11:08:32 | المشاهدات 7294

هوا الأردن - سمحت المحكمة العليا الاسرائيلية ببيع مباني كنيسة الروم الارثوذكس في البلدة القديمة في القدس لجمعية تابعة المستوطنين.



جاء القرار بعد ان رفضت المحكمة العليا استئناف الذي قدمته الكنيسة ووافقت على بيع ثلاثة من مبانيها في البلدة القديمة في القدس إلى المستوطنين .



ورفض الاستئناف ينهي قصة قانونية استمرت 14 عامًا تحيط ببيع ممتلكات الكنيسة ، مما أدى إلى نزاع داخل صفوف الكنيسة.

 

وقالت صحيفة هارتس ان قرار المحكمة يمثل انتصارًا كبيرًا لجمعية المستوطنين عطيرت كوهنيم، والتي من المحتمل أن تعزز قبضتها على الحي المسيحي في المدينة القديمة.



وقال مسؤول كبير في البطريركية، تلقوا في الأيام الأخيرة أدلة جديدة على الفساد الذي رافق عملية بيع المباني، مضيفا أن الكنيسة تنوي التحرك لإلغاء القرار، ويعيش في المباني نفسها فلسطينيون يعتبرون سكان محميين، والآن، قد تبدأ الجمعية إجراءات قانونية لإخلائهم.



وقد بدأت هذه القضية في عام 2005، عندما نشرت "معاريف" عن بيع المباني الثلاثة، اثنان منها هما فندق بترا وفندق إمبريال، اللذان يطلان على ساحة بوابة يافا عند مدخل المدينة القديمة، والمبنى الآخر الذي تم بيعه هو منزل في شارع المعظمية في الحي الإسلامي.



وأدى النشر عن عملية البيع إلى اتخاذ إجراء استثنائي لإقالة البطريرك إيرينيوس، الذي تم تنفيذ الصفقة خلال فترة ولايته، وقام إيرينيوس، الذي زعم أن الإقالة غير قانونية، بحبس نفسه في غرفة في مبنى البطريركية، ولا يزال هناك حتى يومنا هذا ويدعي أنه لا يزال يحمل اللقب.



وكرر محامو الكنيسة ادعاءاتهم بشأن الرشوة والفساد وعدم وجود سلطة لتوقيع الصفقة، وفي القرار الذي صدر أمس، رفض القضاة الثلاثة، الالتماس ووافقوا على نقل ملكية المباني إلى عطيرت كوهنيم.


وأكد قضاة المحكمة العليا مزاعم البطريركية بأن باباديماس تلقى 35000 دولار من "عطيرت كوهنيم" وانتقدوا دان لعدم حضوره للشهادة. ومع ذلك، خلص القضاة إلى أن البطريركية لم تفِ بعبء الإثبات بأن أساس الصفقة فاسد. (معا)


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق