facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    الصفدي : الأردن مستمر في حشد الجهود دوليا لدعم عملية السلام   الاقتصاد الرقمي والريادة تطلق "سند جو"   السفارة التركية: السلطات الأردنية تحقق في ترجمة مستندات مزورة   خبير أردني: معظم الأحواض المائية مستنزفة والفاقد في المملكة يصل إلى حوالي 50%   الخارجية: لا نعترف بسلطة القضاء الإسرائيلي   ولي العهد يزور جرش   إعلان البترا منطقة خضراء   تعليق اضراب البلديات الى اشعار اخر بعد وعود بتحقيق مطالبهم   ترجيح تغيير 7 رؤساء جامعات رسمية   جامعة الشرق الأوسط MEU تستضيف وفدًا طلابيًا في كلية الصيدلة  
الصفدي إلى قطر
التاريخ : 15-06-2021 01:43:16 | المشاهدات 1965

هوا الأردن - غادر وزير الخارجية أيمن الصفدي مساء اليوم إلى الدوحة للمشاركة في الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب، الذي سيعقد غداً في الدوحة.

ويعقد مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية، لبحث آخر تطورات قضية سد النهضة، في ظل تعثر المفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا.

ويتزامن الاجتماع مع مسيرة الاعلام التي يصرّ الاحتلال على اقامتها في القدس، والتي من المتوقع ان تعيد التوتر في الساحة الفلسطينية من جديد.

ويعتبر الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب سابقة وذلك لمشاركة وزير الخارجية المصري، سامح شكري، إلى العاصمة القطرية الدوحة فيه. وهي زيارة الأولى من نوعها منذ أكثر من 8 سنوات.

ويحمل شكري رسالة من الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، والتي تأتي في أعقاب التطورات الإيجابية التي تشهدها العلاقات المصرية القطرية عقب التوقيع على "بيان العُلا" في 5 يناير الماضي.

ويعقد الاجتماع بدعوة من قطر، رئيس الدورة الحالية لمجلس جامعة الدول العربية، وذلك لمواصلة التنسيق والتشاور بشأن الوضع العربي الراهن وسبل تعزيز آليات العمل المشترك إزاء التحديات المتنامية التي تواجه الدول العربية والمحيط الإقليمي.

كما سيشارك شكري في دورة غير عادية لمجلس الجامعة على المستوى الوزاري لبحث تطورات قضية سد النهضة، والتي ستعقد بناء على طلب من مصر والسودان في أعقاب الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب، إضافة إلى المشاركة في الاجتماع الأول للجنة فلسطين.


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق