facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    الصفدي : الأردن مستمر في حشد الجهود دوليا لدعم عملية السلام   الاقتصاد الرقمي والريادة تطلق "سند جو"   السفارة التركية: السلطات الأردنية تحقق في ترجمة مستندات مزورة   خبير أردني: معظم الأحواض المائية مستنزفة والفاقد في المملكة يصل إلى حوالي 50%   الخارجية: لا نعترف بسلطة القضاء الإسرائيلي   ولي العهد يزور جرش   إعلان البترا منطقة خضراء   تعليق اضراب البلديات الى اشعار اخر بعد وعود بتحقيق مطالبهم   ترجيح تغيير 7 رؤساء جامعات رسمية   جامعة الشرق الأوسط MEU تستضيف وفدًا طلابيًا في كلية الصيدلة  
العضايلة: الملك حمل قضايا المنطقة العربية في زيارته لواشنطن
التاريخ : 21-07-2021 05:10:21 | المشاهدات 1004

هوا الأردن - أكد السفير الأردني في القاهرة أمجد العضايلة أن جلالة الملك عبدالله الثاني، حرص على حمل قضايا الأمة العربية في زيارته الحالية إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال العضايلة، في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط (أ ش أ)، إن لقاء القمة الذي جمع جلالة الملك عبدالله الثاني مع الرئيس الأمريكي جو بايدن، في البيت الأبيض، وهو الأول لزعيم عربي مع الإدارة الحالية ، تناول أبرز التحديات التي تواجهها المنطقة، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، وهي القضية المركزية، حيث أكد جلالة الملك عبدالله الثاني للرئيس الأمريكي على ضرورة إعادة إطلاق مفاوضات جادة وفاعلة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، لتحقيق السلام العادل والشامل على أساس حل الدولتين.

كما تناولت المباحثات، في هذا الإطار وفق البيان الصادر عن الديوان الملكي الهاشمي، الأوضاع في مدينة القدس الشريف وأهمية الحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني القائم فيها، لا سيما في الحرم القدسي الشريف، إلى جانب قرار الإدارة الأمريكية باستئناف المساعدات الأمريكية لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا).

وأشار العضايلة، في تصريحاته التي تأتي بعد يوم من لقاء القمة بين جلالة الملك والرئيس بايدن، أن من أبرز القضايا التي كانت حاضرة في المباحثات، الجهود المبذولة لدعم العراق وتعزيز أمنه واستقراره، والجهود المشتركة إقليميا ودولياً في الحرب ضد الإرهاب.

كما أكد العضايلة أن لقاءات جلالة الملك عبدالله الثاني مع مختلف المسؤولين الأمريكيين ضمن جدول زيارته الحالية للولايات المتحدة الأمريكية يتم خلالها التأكيد على دعم القضايا العربية وبحث السبل الكفيلة للتغلب على مختلف التحديات، والتي لا تقف فقط عند الجوانب السياسية، بل دعم إمكانات مختلف الدول للتصدي لجائحة كورونا، وضرورة ضمان التوزيع العادل والفاعل للقاحات لجميع البلدان لتعزيز الجهود الدولية المبذولة في التصدي للجائحة.


أذا اعجبك المقال شارك معنا
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وكالة هوا الأردن الإخبارية" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق