facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
    ارتفاع أسعار الاسمنت الأسود المكيس محليا   عدد الكتب المباعة في إربد يتجاوز الـ 10 آلاف كتاب سنويا   الوقود يستحوذ على 40 % من الكلف التشغيلية لـ"الملكية الأردنية"   رئيس البلقاء التطبيقية: توجه لإعادة النظر في الخطط الدراسية   فك الأساور الالكترونية عن 15 مشجعاً رياضياً   الكهرباء الوطنية: استمرار العمل بالتوقيت الصيفي "أمر مفيد" للنظام الكهربائي   العمل توضح حول دوام القطاع الخاص بعد تثبيت التوقيت الصيفي   المفلح: ننتظر تفويض المالية لصرف مساعدات لمتضرري «اللويبدة»   الرفاعي للمعلمين: تحية لمن يصوغون عقول الأجيال   الجغرافي الملكي يحتفي بأسبوع الفضاء العالمي  
هل ينتظر المدرب (الفرج) ستة أشهر؟
التاريخ : 2012-12-25 19:43:00 | المشاهدات 36274

هوا الأردن -  لا نعلم اذا كان مجلس ادارة الاتحاد، في اجتماعه الأخير، أخذ بعين الاعتبار ظروف الغير ووقف طويلاً قبل اتخاذ قرارات يعتقد بصوابها رغم غرابتها!

تعارضت وجهات النظر في مجلس ادارة الاتحاد امس الاول، بشأن تشكيل الجهازين الفني والاداري للمنتخب الاولمبي، والغريب ان اختلاف الاعضاء كان على موعد توقيع العقد، فمنهم من اراد حسم المسألة في اقرب وقت، والبعض فضل تأجيل التعاقد لبداية الصيف القادم بهدف «التوفير».

ما دار في الاجتماع يدفعنا للتساؤل: هل يعتقد الاتحاد ان الجهاز الفني والاداري لمنتخب الشباب سينتظر ستة اشهر حتى يأتيه الفرج؟

اذا كان الاتحاد مؤمناً بقدرة المدرب الوطني جمال ابو عابد وطاقمه المعاون على صناعة الانجاز مع «الاولمبي»، فلماذا ينتظر كل هذا الوقت ليتعاقد معه؟، وهل بات التوفير على صندوق الاتحاد يتطلب وضع مجموعة من المدربين والاداريين على لائحة الانتظار؟

لنسا بصدد مناقشة احقية ابو عابد ومن معه بتسلم المنتخب الاولمبي، لكن الواجب المهني يحتم علينا الدفاع عن المدرب الوطني، ونحن نعلم ان الاتحاد ما كان ليتخذ مثل هذا القرار مع طاقم فني اجنبي، وما كان المدرب الاجنبي ليقبل بهذا الوضع!

تحدث مجلس الادارة، في اجتماعه، بغياب سمو الامير علي بن الحسين رئيس الهيئة التنفيذية عن انجازات ابو عابد مع منتخب الشباب، وانقسم الاجتماع بين مؤيد ومعارض لقضية «هل حقق المنتخب الهدف المنشود في كأس اسيا بالامارات»، والغريب ان الجميع اتفقوا بأن لا يتفقوا، وقرروا ان يرحلوا الملف للاجتماع القادم في 15 الشهرالمقبل بحضور سموه.

يعلم الاتحاد ان العديد من المدربين والاداريين لمختلف المنتخبات يقضون اغلب فترات العام بلا عمل رسمي، لكنهم بالوقت نفسه يتجولون في الملاعب ويعدون خطط الاعداد ويرصدون الاسماء والمنافسين ويقفون على كل صغيرة وكبيرة في هذا الشأن لذلك تبقى عقودهم سارية المفعول حتى النهاية.

في الاجتماع ذاته، صادق مجلس الادارة على ميزانية العام القادم 2013، واعلن الاتحاد رصد (4.1) مليون دينار للمنتخبات الوطنية كافة، ومنها بكل تأكيد ما سيذهب لـ «الاولمبي»، ويبقى السؤال الاهم: هل خصصت اللجنة المالية عند اعداد الموازنة مبلغاً كافياً للجهاز الفني والاداري للمنتخب الاولمبي؟، ويشتمل هذا المبلغ على رواتب منذ بداية العام أم نصفه؟

في كلا الحالتين، كان على مجلس الادارة العودة الى ميزانية العام الجديد 2013 واحتساب مخصصات المنتخب الاولمبي وامكانية التعاقد مع المدربين منذ بداية العام وفقاً للمبلغ المرصود بدلاً من الاختلاف الذي لا يستند الى ارقام ملموسة.

يمكنكم التعليق عبر صفحتنا على الفيس بوك

http://www.facebook.com/hawajordan.net


أذا اعجبك المقال شارك معنا